يلا كورة جول

من فرنسا… جواهر جديدة على رادار جمال بلماضي


©[:fr]Foot Africa[:]


يواصل جمال بلماضي، مدرب منتخب الجزائر، التحرك في الكواليس من أجل إقناع بعض المواهب من أصحاب الجنسية المزدوجة تحسبا للمنافسات المقبلة، وبصفة خاصة نهائيات كأس أمم أفريقيا التي ستحتضنها كوت ديفوار 2023 في بداية العام المقبل.

وكان “وزير السعادة” نجح في الفترة الأخيرة في إقناع 6 لاعبين من أصحاب الجنسية المزدوجة بتمثيل “محاربي الصحراء”، وهم 5 بدر الدين بوعناني موهبة نيس الفرنسي، وفارس شعيبي مهاجم تولوز الفرنسي، بجانب ريان آيت نوري الظهير الأيسر لولفرهامبتون الإنجليزي، وجوان حجام موهبة نانت الفرنسي، وكيفن فان دين كيرخوف غيتون ظهير باستيا الفرنسي وأخيرا حسام عوار لاعب وسط أولمبيك ليون الفرنسي.

ويترصد منتخب الجزائر أسماء جديدة من بينها ياسر العروسي الظهير الأيسر لتروا وأمين غويري هداف ستاد رين وأيضا ريان شرقي نجم أولمبيك ليون.

وتأمل الجماهير الجزائرية أن تنجح “الفاف” في إقناع هذا الثلاثي بتمثيل منتخب الجزائر انطلاقا من فترة التوقف لدولي المقبلة، المقرر لشهر جوان.

ويسعى جمال بلماضي لإعادة بناء منتخب جديد قادر على الفوز على بلقب كأس أمم أفريقيا انطلاقا من نسخة “كوت ديفوار 2023”.




مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى